يخيل لي أني قد عشت الموقف !!

فبراير 23, 2012 at 9:37 م (Uncategorized)

السلام عليكم ..

ليلة اخرى تدفعني للكتابة ..تخيلات تأتيني لأكتبها دون  تفكير ..ربما لا تجدوا في هذه التدوينة او اخواتها فوائد هي فقط استخراج بعض التخيلات من عقلي المكتظ ..

ماخُيل إلي اليوم كان عن عمى القلب والعقل احيانا ..

في بعض اللحظات احول أن استعيد تفاصيل ذكرى ..فلا استطيع كأنها محيت من راسي ..كأني لم اعشها يوما 

اغلب تلك الذكريات الممحية ..تكون صدمات ..يقال ان العقل يقوم بحماية ذاته بمحيها ..انه عمى مفيد ..ربما يكون من عمى الذاكرة

وليس البصر جميل ومريح 
لكن مايؤلمنا احيانا هو عمى القلب عندما يمحي كل الدلائل على امكانية الأصابة بصدمة قلبية في القريب من شخص ما ..فيمحي بعض الكلمات من الرسائل ..ويمحي بعض النظرات المستخفة ..واحيانا يمحي نبرات تانيب الضمير في اصوات من قرروا الرحيل عنا  ..

نعم هذا العمى هو مايجعل العقل يلجئ الى محي الذكريات الصادمة ..

انه عمى القلب وليس عمى البصر او الذاكرة انه عمى قاتل ..قد يتسبب لنا يوما  ما بصدمة لا نستطيع القيام منها ولا يستطيع العقل أن يتجاهلها  

حاول ان تعالج قلبك وحنكتك من العمى ..كن متيقظا اقترب من الناس حذر ..ولا تعميك افعلهم في ابدء الامر عن فكرة أن المشاعر والقلوب لا تبقى على حال واحد  

الموضوع ليس مقتصر على المشاعر حتى على الاستغلال البعض يعميك بطريقة ما ويستغلك كن متيقظا فالنتيجة صدمة وان لم تكن في تغير المشاعر بل في استغلال البعض لك حتى على مستوى العمل 

تخيل اخير ” عمى البصر لا يعني شيء ..لكن عمى القلب يعني كل شيء فهو من عمى البصيرة كما اعتقد “

تصبحون على خير 

Advertisements

رابط دائم اكتب تعليقُا